الثلاثاء، 19 يوليو، 2011

قصه الإلماس...

قصة حقيقية لطفل افريقي ستتعلمون منها درس عظيم في حياتكم


فى عام 1984نزل علماء الجيولوجيا على جنوب افريقيا وكانوا يتجهون لجنوب افريقيا لعلمهم

ان فيها احجاراً ثمينة ونزل معهم عالم يسمى (يوكى) وكتب هذا الرجل كتابا اسماه

(قوة التحسن المستمر )

هذا الرجل نزل مع هؤلاء العلماء وكان يستيقظ كل يوم فى الخامسة صباحا ويبحث هو

واصحابه حتى الثامنة مساءاوفى احد الايام يئس واحبط بسبب عدم ظهور شيىء .

وفى هذا اليوم رجع الى بيته على غير عادته وهو فى الطريق وجد طفلا صغيرا عمره يتراوح بين 8_9 سنوات ووجد بيده حجرا فقال للطفل اعطنى اياه وانا اعطيك مبلغا كبيرا من المال فلم يعطه له الطفل الا انه اعطاه له بعد ذلك مقابل قطعة من الشيكولاته وقليل من الحلوى.

وعندما اخذه الرجل ذهب وقام بتحليله اربعة عشرة مرة اكتشف ان هذا الحجر اكبر ماسة موجودة من الماس الخام وعندما تتشكل تباع بملايين الدولارات .

فهذا الطفل كان بيده ثروة لا يعرف قيمتها .

فلو كان يعرف قيمتها لتغير حاله هو واهل منزله واهل قريته جميعا.

لذلك من الممكن انك لا تعرف قيمة الشيىء فتبيعه بارخص الاثمان .

بعض الناس يملكون ثروات داخلية لكن قد لا يعرف قيمة نفسه وقدراته وامكانياته

فيبيعها بارخص الاثمان وذلك اما للشكوى واما للاحباط والياس او الجهل.

لذا عليك معرفة قيمة نفسك وتستغل كل ماوهبك الله من افكار وطاقة وامكانيات وان لم تستغلها سياخذها غيرك او ستدفن معك !!!

اعلم انك مخير وليس مسير.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق